وكالة أنباء العرب بوست

:[Beirut] -
6/4/2020
Wednesday, March 16, 2016 ۱۴:۳۷ |

'داعش' غسل أدمغة 1000 طفل أيزيدي واستخدامهم كدروع بشرية

[-] النص [+]

 

أعلنت النائب عن التحالف الكردستاني في العراق فيان دخيل ان تنظيم "داعش" غسل أدمغة 1000 طفل أيزيدي قام باحتجازهم سابقا عند احتلاله مدينة الموصل وبعض أطرافها.
وفي مؤتمر صحفي، دعت دخيل رئيس الحكومة العراقية حيدر العبادي، إلى وضع الأيزيديات المحتجزات لدى داعش في مدينة الموصل وأطرافها نصب أعينه خلال عملية تحرير الموصل.
ولفتت الى ان "على هذه الجهات (العراقية) أن تتعامل مع هذا الموضوع بحرفية عالية، وأن تضع في أولوياتها انقاذ هؤلاء الأطفال الذين من الممكن ان تكون اعدادهم بالآلاف".
وأشارت دخيل، إلى "وجود 1000 طفل أيزيدي قد تم احتجازهم في معسكرات تدريبية لدى "داعش"، وتم غسل ادمغتهم وإجبارهم على حمل السلاح واستخدامهم كدروع بشرية في مقاومة الزحف عليهم"، مشددة على أن "يتم التعامل مع هؤلاء الأطفال كضحايا لداعش لا ارهابيين، لأنه لا ذنب لهم فيما حصل لهم".
وكشفت دخيل أنه بحسب الإحصائيات فهناك 5840 من النساء والأطفال، فقدوا عندما احتل تنظيم داعش القرى الأيزيدية بمحافظة نينوى(مركزها الموصل)، وتم العثور بعد ذلك على بعضهم في مقابر جماعية، وخصوصا النساء الكبيرات في العمر، إضافة إلى إنقاذ أكثر من الفين امرأة وطفل بالتعاون مع حكومة إقليم كردستان، وذلك عن طريق شرائهم من التنظيم، ولا يزال أكثر من 3 آلاف امرأة وطفل في قبضة تنظيم داعش.

دانلود فایل مرتبط با خبر :
:كلمات مفتاحية
العرب بوست
شارك برأيك
16034
الإسم:البريد الإلكتروني:
التعلیق:    
ادخل نتيجة العبارة التالية
= 2 + 4
التعلیقات