وكالة أنباء العرب بوست

:[Beirut] -
6/4/2020
Wednesday, March 16, 2016 ۱۶:۰۴ |

لا تؤجل عمل اليوم للغد وإلا ستصاب بـ'البروكراستيناتسيون'! 

[-] النص [+]

 

أظهرت دراسة ألمانية حديثة أن "تكرار تأجيل الواجبات المهمة يؤدي للإصابة بمرض " البروكراستيناتسيون "، لاسيما بين الشباب"، موضحة ان "من يؤجل بشكل متكرر المهام الموكلة إليه، يعاني من الضغط العصبي والاكتئاب والشعور بالخوف والوحدة والإجهاد".
وذكرت الدراسة انه "تظهر أعراض تأجيل المهام للحظة الأخيرة، بشكل واضح بين الطلبة خاصة فيما يتعلق بأبحاث التخرج التي ينتهي منها الكثيرون في نفس يوم تسليمها، ما يضعهم في حالة من الضغط العصبي الهائل الذي يزيد مع اقتراب موعد تسليم البحث".
وشملت الدراسة، وفقا لوكالة الأنباء الألمانية "2572 شخصا في المرحلة العمرية بين 14 و 95 عاما، تم رصد طريقة تعاملهم مع المهام المختلفة التي يتعين عليهم إنجازها في الحياة اليومية"، لافتة الى ان "المصابين بداء تأخير الواجبات، هم في أحيان كثيرة من أصحاب الدخل المحدود أو العاطلين عن العمل وليست لديهم علاقات عاطفية مستقرة".
واوضحت الدراسة ان "الأكثر عرضة للإصابة بـ"البروكراستيناتسيون" فهم طلبة المدارس والجامعات، نظرا لما تتطلبه الدراسة بشكل عام من قدر كبير من الالتزام وتنظيم الوقت بالإضافة إلى أن الشباب في المراحل التعليمية المختلفة يشعرون أن الدراسة هي السبيل الذي يفتح لهم أبواب المستقبل ويحسن فرصهم في الحياة"،شارحة انه "قد يزيد الأمر على مجرد الضغط العصبي، إذ يصل في بعض الأحيان للتأثير على تركيز الطلبة وعرقلة قدرتهم على التحصيل وبالتالي النجاح، وهو أمر رصده شتيفان بالتس، الأخصائي النفسي بجامعة توبينغن".

دانلود فایل مرتبط با خبر :
:كلمات مفتاحية
العرب بوست
شارك برأيك
16052
الإسم:البريد الإلكتروني:
التعلیق:    
ادخل نتيجة العبارة التالية
= 4 + 6
التعلیقات