وكالة أنباء العرب بوست

:[Beirut] -
5/28/2020
Thursday, March 17, 2016 ۱۴:۱۱ |

روسيا: ليس للأكراد حق الشروع في فدرلة سوريا

[-] النص [+]

 

أكدت موسكو أن الشعب السوري وحده صاحب القرار في مسألة نظام الحكم المستقبلي في بلاده، واعتبرت أنه لا يحق لأكراد سوريا تقرير مسألة فدرلة البلاد بصورة أحادية.

 

 

وقال دميتري بيسكوف الناطق الصحفي باسم الرئيس الروسي الخميس 17 مارس/آذار: يعد شكل النظام الداخلي للدولة السورية من الصلاحيات الحصرية للسوريين أنفسهم؛ ويجب اتخاذ القرارات بهذا الشأن في إطار عملية شاملة تشارك فيها كافة المجموعات الطائفية والإثنية التي تسكن في أراضي سوريا، ومنهم الأكراد والشيعة والسنة والعلويون والدروز والآخرون".

 

 

وأعاد إلى الأذهان أن الجانب الروسي يصر دائما على ضرورة إشراك الأكراد في مفاوضات السلام الجارية بجنيف.

وتابع: "يجب على السوريين أنفسهم أن يقرروا نظام الحكم المستقبلي لبلادهم، ويجب عليهم جميعا أن يشاركوا في إعداد مشروع دستور جديد للبلاد"

بدوره قال ميخائيل بوغدانوف نائب وزير الخارجية الروسي في تصريحات لوكالة "نوفوستي" أنه لا يحق للأكراد أن يقرروا بصورة أحادية مسائل فدرلة سوريا، ولاسيما خارج مفاوضات جنيف.

 

 

وأردف بوغدانوف قائلا: "إنني أظن أن الحديث يدور عن مواقف تفاوضية؛ لكن من المستحيل اتخاذ قرارات أحادية، بل يجب التوصل إلى اتفاقات مع المشاركين الآخرين في العمليات الجارية بسوريا، ومنها وقف إطلاق النار، والعملية السياسية، وجهود وضع دستور جديد قد ينص على نظام حكم جديد لسوريا؛ ولكن كل ذلك يرتبط بإطلاق عملية سياسية مستقرة وشاملة في إطار الحوار السوري-السوري".

 

 

وأكد على ضرورة أن يشارك في هذا الحوار ممثلو مختلف القوى السياسية والاجتماعية والمجموعات الطائفية والإثنية للسكان.

وتابع قائلا: "إننا نعتقد أن مختلف المنظمات الكردية يجب أن تشارك في كافة العمليات، ولها حق الصوت، وقد يكون لها مواقف خاصة بها، لكن في نهاية المطاف لا يجوز أن يفرض أي من الأطراف موقفه على طرف آخر، بل يجب اتخاذ كافة القرارات على أساس التوافق".

وفي معرض تعليقه على نية الأكراد إعلان "نظام فدرالي" في شمال سوريا، مع بقاء تلك الأراضي في قوام سوريا، قال الدبلوماسي الروسي: "إنه ليس شأننا"؛ وتابع: "لكنا نرى أنه لا معنى لمثل هذه الإعلانات خارج العملية التفاوضية والحوار السوري-السوري".

كما أكد بوغدانوف انفتاح موسكو على الحوار مع الهيئة العليا للمفاوضات المنبثقة عن قائمة الرياض للمعارضة السورية.

 

 

وكشف أنه تلقى اتصالا هاتفيا قبل أيام من ممثلي الهيئة، وأكد لهم انفتاح الجانب الروسي على الحوار ودعاهم لزيارة موسكو.

وأوضح أن هذا الاتصال الهاتفي جاء بعد إعلان روسيا قرارها سحب قواتها الرئيسية من سوريا، إذ أعرب ممثلو الهيئة العليا للمفاوضات عن ترحيبهم بهذا القرار ووصفوه بأنه حكيم وصائب.

 

المصدر: وكالات+العرب بوست

دانلود فایل مرتبط با خبر :
:كلمات مفتاحية
العرب بوست
شارك برأيك
16095
الإسم:البريد الإلكتروني:
التعلیق:    
ادخل نتيجة العبارة التالية
= 14 + 2
التعلیقات