وكالة أنباء العرب بوست

:[Beirut] -
11/14/2018
Saturday, September 17, 2016 ۱۵:۰۲ |

حسن خليل يدعو لتفعيل عمل الحكومة والمجلس النيابي

[-] النص [+]

 

العرب بوست _ بيروت

لفت وزير المالي علي حسن خليل في كلمة له خلال احتفال تأبيني بذكرى مرور اسبوع على وفاة رئيس بلدية المروانية، الى "أننا نلتقي في واحدة من أعقد وأصعب المراحل على المستوى السياسي، حيث مشهد الإنقسام السياسي والإشتباك الذي وصل الى حد تعطيل كل المؤسسات في البلد، واللقاءات التي كانت تشكل مساحات تواصل واتصال بين القوى السياسية المختلفة، وجعلت حالة القلق تسود اوساط كل المخلصين في هذا الوطن الذين يتطلعون الى اخراج لبنان من ازماته، معتبرين أن مصلحة المواطن والوطن تستوجب منا جميعا مقاربة مختلفة عن كل السياق الذي نعيشه اليوم على المستوى السياسي".

وأكد "ايماننا بصيغة هذا الوطن وعيشه المشترك، وبميثاقه ودستوره، ونحرص اكثر من اي وقت مضى على الحفاظ على قواعد هذا الميثاق من خلال الشراكة الحقيقية التي يحددها الدستور، والذي ينظم اطر علاقات المؤسسات مع بعضها البعض وادوارها، وبما يطمئن الجميع في هذا الوطن، وكنا وما زلنا رواد الدفاع عن صيغة العيش المشترك ومشاركة الجميع في الحياة السياسية"، معربا عن رفضه لـ"منطق الغالب والمغلوب، ويجب على الدوام ان تكون الأولوية لوطننا وللمؤسسات وللاستقرار الداخلي، هكذا نستطيع ان نحفظ وطننا في خضم ما يجري في المنطقة".

ولفت الى "أننا الذين دافعنا وما زلنا ندافع عن وحدة لبنان، رافضين لأي شكل او حديث من الأحاديث التي تتطرق الى التقسيم او الفدرلة التي تباعد بين اللبنانيين. لقد حملنا السلاح يوما في مواجهة الاحتلال الاسرائيلي، ومستعدون اليوم للانخراط باشكال المواجهة المختلفة في مواجهة الإحتلال الاسرائيلي ومواجهة اي مشروع سياسي داخلي يستهدف وحدة الوطن واستقراره. هذا التزام لن نتخلى عنه على الإطلاق"، مضيفا: "في ظل ما يحكى عن الرئاسة في لبنان، وعن تموضع للقوى المختلفة، نرى بكل مسؤولية ان الأولوية ليست للاشخاص، وان الحديث عن ازمة خيارات وازمة علاقات برأينا هي ازمة غير دقيقة، انما هي واحدة من وجوه الأزمة، والمطلوب كما طرح رئيس مجلس النواب في الجلسة الأخيرة للحوار التفاهم على جملة من الاجراءات والتفاهمات بدءا من قانون الإنتخابات الى شكل ادارة السلطة في المستقبل، وهذا سيساعد على حسم الإختيارات تجاه شخص رئيس الجمهورية".

وشدد على "ضرورة تفعيل عمل الحكومة والمجلس النيابي"، كاشفا عن "انجاز المرسوم المتعلق بحقوق المجالس البلدية الذي سيكون جاهزا قبل نهاية الشهر الجاري".

دانلود فایل مرتبط با خبر :
شارك برأيك
الإسم:البريد الإلكتروني:
التعلیق:    
ادخل نتيجة العبارة التالية
= 9 + 5
31042
التعلیقات