وكالة أنباء العرب بوست

:[Beirut] -
7/19/2019
Monday, July 24, 2017 ۱۶:۰۸ |

حيدر رئيساً لاتحاد كرة القدم لولاية خامسة

[-] النص [+]


العرب بوست - وكالات

إنتخب السيد هاشم حيدر رئيساً للاتحاد اللبناني لكرة القدم لولاية خامسة على التوالي تمتد حتى 2021، وذلك إثر الجمعية العمومية التي انعقدت السبت الفائت بحضور 50 نادياً من أصل 50 يحق لها المشاركة.

 

وانتخبت الجمعية العمومية كذلك أعضاء اللجنة التنفيذية (10 أعضاء) حيث أبقت على 8 من الولاية السابقة، وهم: سمعان الدويهي، احمد قمر الدين، عصام الصايغ، مازن قبيسي، محمود الربعة، موسى مكي، وائل شهيب، ريمون سمعان، إضافة الى عضوين جديدين هما: جورج سولاج ومهران برصوميان.


ووضع الاتحاد جدول عمل من خمسة عناوين للمرحلة المقبلة التي تمتد أربع سنوات، أوّلها تطبيق الأنظمة بحزم على الجميع مهما كانت نتائجها، العمل على إيجاد مصادر للتمويل لكي يتسنى للاتحاد تأمين ما تستلزمه المنتخبات التي لديها استحقاقات كثيرة لمختلف الفئات، تطبيق نظام تراخيص الأندية، تعزيز وضع الحكم اللبناني بدورات صقل ووضع أسس لإلزامية العقود للاعبين الجدد.


المصادقة على القرارين المالي والإداري

وقبل إجراء الانتخابات، صادقَ المجتمعون على إقرار البيانين الإداري والمالي وميزانية الاتحاد، وتمّ طرح بند يدعو للعفو عن اللاعبين المعاقبين في الفترات السابقة وبينهم الذين أوقفوا مدى الحياة بسبب فضيحة التلاعب والمراهنات عام 2012، لا سيما المهاجم الدولي السابق محمود العلي، وتمّ التصديق على العفو.


إلّا أنّ حيدر كشف أنّ مندوب الاتحاد الآسيوي طعن بأحقيّة المجتمعين في التصويت على بند قضائي كإعفاء اللاعبين من العقوبات السابقة، واعداً برفع الملف الى الجمعية العمومية للاتحاد الآسيوي.

حيدر: خطة للاحتراف
وفي حديث خاص لوكالة فرانس برس قال حيدر: «نحن في الفترة السابقة لم نتوقف عن البحث في مستقبل اللعبة ووضعنا خططاً لتطويرها، وأؤكد انّ اللجنة التنفيذية ستكون فريق عمل موحّد ومتجانس وإلغاء أي صورة تَشي بوجود أفرقاء داخل الاتحاد».



وأضاف: «ثمة عناوين كثيرة للعمل بها، أهمها وضع خطة للاحتراف عبر تطبيق تراخيص الأندية وإلزامية توقيع عقود بين اللاعبين الجدد والأندية وصولاً إلى إلغاء مبدأ التوقيع مدى الحياة، وهذه الخطوة لا بد منها ولا مجال للتراجع عنها».



وتطرق حيدر الى المنتخبات اللبنانية، قائلاً: «دعم المنتخب أمر أساسي ومحاولة تأمين مصادر تمويل كبيرة لجميع المنتخبات التي لديها استحقاقات مهمة، وسنسعى مع وزارة الشباب والرياضة وغيرها من الهيئات لأنّ هذا الأمر بمثابة واجب وطني».


وعن اللاعبين المتحدرين من أصل لبناني، قال: «نحن نتابع اللاعبين اللبنانيين أو المتحدرين، بدليل انّ المنتخب بات يحتوي عدداً كبيراً من اللاعبين الآتين من مدارس وأندية خارجية، ونجحنا مع عدد منهم. وهناك لاعبون آخرون وجدوا فرَصهم في منتخبات أوروبية، على غرار أمين يونس لاعب منتخب ألمانيا الذي نرى أنه يرفع اسم لبنان ولَو بطريقة أخرى».

دانلود فایل مرتبط با خبر :
شارك برأيك
الإسم:البريد الإلكتروني:
التعلیق:    
ادخل نتيجة العبارة التالية
= 6 + 7
61784
التعلیقات