وكالة أنباء العرب بوست

:[Beirut] -
9/19/2019
Wednesday, November 29, 2017 ۲۰:۵۰ |

جهود مصرية حالت دون افشال المصالحة

[-] النص [+]

 

 

غزة - العرب بوست

كشفت مصادر سياسية مقربة من الوفد المصري في غزة، أن جهودًا مصرية بذلت على مدار الساعات الماضية من اجل تدارك فشل المصالحة، وخاصة بعد دعوة حكومة التوافق موظفي السلطة المستنكفين عن العمل في غزة بالعودة إلى الوزارات مجددا.

دعوة الحكومة أثارت حفيظة حركة حماس والفصائل الفلسطينية، وذلك لأنها تخالف اتفاقية القاهرة عام 2011، التي تنص على حل هذه المشكلة ضمن لجنة إدارية وقانونية.

وبعد صدور الدعوة، تدارك الوسيط المصري والذي يضم القنصل العام المصري خالد سامي والعميد همام أبو زيد، والذي تدخل في الساعات الأخيرة لحث الحكومة بالتراجع عن قرارها، إلى حين ترتيب أمور عودتهم.

واجتمع الوفد المصري مع حركة حماس ونائب رئيس الوزراء في غزة زياد أبو عمرو، إضافة الى ممثل دولة سويسرا، فضلا عن اجتماعه مع الفصائل الفلسطينية .

الفصائل الفلسطينية جددت دعوتها لتشكيل لجنة فصائلية تشرف وتراقب مع الوفد المصري عملية تمكين الحكومة، وهو مطلب كانت الفصائل قد تقدمت به في لقاءات القاهرة، ورفضته الحركة.

وقرر رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، منع تداول التصريحات التي تتناول المصالحة الوطنية التي تسببت في عرقلتها.

وذكرت مصادر اعلامية، أن الرئيس أصدر قرارا بوقف جميع التصريحات التي تتناول المصالحة الوطنية والمتسببين في عرقلتها فورا.

وأوضحت وفا أن ذلك يأتي من أجل المصلحة الوطنية الفلسطينية، والعلاقات مع الاشقاء المصريين، مؤكدة على التقيد الفوري بالقرار وللضرورة القصوى.

وعلم "العرب بوست" أنّ جهات أمنية مصرية عليا تواصلت مع الحركتين لتدارك الموقف والعمل على إنجاح المصالحة.

دانلود فایل مرتبط با خبر :
شارك برأيك
الإسم:البريد الإلكتروني:
التعلیق:    
ادخل نتيجة العبارة التالية
= 4 + 11
77046
التعلیقات