وكالة أنباء العرب بوست

:[Beirut] -
10/21/2019
Wednesday, August 19, 2015 ۱۵:۳۱ |

عريجي: وجود 'حزب الله' في سوريا هو دفاع عن الكيان اللبناني

[-] النص [+]

 

اكد وزير الثقافة ريمون عريجي في حديث تلفزيوني ان "لا ارتباط بين الحل السياسي في لبنان وموضوع النفايات"، مشيرا الى ان "عمل مجلس الوزراء اليوم معطل وهناك عدم ثقة بين الافرقاء والحلول تبحث على جبهتين، جبهة مجلس النواب وجبهة الحكومة"، موضحاً انه "على صعيد مجلس النواب، نحن لا نحبذ تجميد اي سلطة واي جهاز في الدولة وانا وقعت على فتح دورة استثنائية، اما بالنسبة للمواضيع على جدول الاعمال فهي مواضيع يمكن ان تناقش، اما بالنسبة للحكومة فنحن متضامنون مع التيار الوطني الحر".
وتمنى عريجي على "الفريق الآخر ان يسمع مشاكل التيار لانه فريق سياسي مهم"، معتبرا اننا "جميعنا مسؤولين عن التعطيل الحاصل"، موضحا ان "هناك تماسكا داخل فريق 8 آذار والاهداف محددة وموحدة"، وفي موضوع النفايات رأى ان "هناك حلين لا ثالث لهما وهما اما الشحن الى الخارج واما ايجاد مطمر"، لافتا الى ان "وزارة البيئة لديها لائحة بالمطامر وعلى الدولة ان تحسم امرها في هذا الاطار"، موضحا ان "بعض البلديات بدأت عمليات الفرز واوعزت الى الاهالي بضرورة فرز النفايات كبلدية الحازمية مثلا".
وحول عدم انعقاد جلسة لمجلس الوزراء لفت الى ان "رئيس المجلس اعطى فرصة ليتبين الظروف المؤاتية لانعقاد الجلسة"، وعما اذا كان رئيس الحكومة تمام سلام ينتظر مقومات معينة، اعرب عريجي عن اعتقاده "ان لديه معطيات سلبية والا ما كان تم تأجيل الجلسة"، معتبرا ان "هناك عدم ثقة بين بعض الافرقاء وهناك تجاذبات اقليمية بالاضافة الى مشاكلنا السياسية والمكاسب والمواقف ما ادى الى تعقيد عمل مجلس الوزراء".
وعن الملفات العالقة مثل ملف التعيينات وغيره من الملفات، أشار الى انها "ما زالت ضمن اطار البحث عن حلول لها ولا شي ملموس حتى الآن، واضاف: "هناك ايضا مشكلة في المالية العامة وهذا الملف من الملفات الخطيرة والوضع الاقتصادي يتراجع، وما حذر منه وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق هو صحيح".
واكد اننا "منذ البداية مع رئيس تكتل "التغيير والاصلاح" العماد ميشال عون بترشحه للرئاسة ولكن اذا اعتبر العماد عون ان المعطيات الموجودة لا تؤدي الى نجاحه عندها تبحث الامور الاخرى ونحن نرى ان دور الرئيس المقبل سيكون ايجاد حلول للازمة، وحفظ الكيان اللبناني وترتيب البيت الداخلي".
وعن اعتقال احمد الاسير، لم يستبعد عريجي "ان يكون هناك تدخلا سياسياً في هذا الامر"، لافتا الى "هذا انجاز امني كبير لا يجوز تبديده ضمن الزواريب السياسية".
ورأى عريجي ان "اسرائيل من اول الاعداء الذي لا يريدون للبنان الانتصار وايضا الارهاب ووجود "حزب الله" في سوريا هو دفاع عن الكيان اللبناني".

دانلود فایل مرتبط با خبر :
شارك برأيك
الإسم:البريد الإلكتروني:
التعلیق:    
ادخل نتيجة العبارة التالية
= 8 + 11
4322
التعلیقات